fbpx
التجارة الإلكترونية

خمسة عوامل لنجاح التجارة الإلكترونية

التجارة الإلكترونية حققت معدلات كبيرة في الانتشار والتطور، وهو ما يعد نتيجة منطقية لزيادة أعداد متصفحي شبكة الإنترنت، والتحول العالمي الكبير في الثقافة الشرائية التي تتجه نحو الأونلاين عن طريق الإنترنت، وفي حال توافر بعض الشروط والعوامل الأساسية سيمكنك تحقيق النجاح لتجارتك الإلكترونية، من خلال تحقيق أعلى معدلات بيع غير مسبوقة، وهو ما سنوضح كيفية الوصول إليه في هذا التقرير.

بدايًة ما المقصود التجارة الإلكترونية ؟

  1. التجارة الإلكترونية بشكل بسيط هي أي عملية تشير إلى البيع والشراء عن طريق شبكة الإنترنت، حيث تقوم هذه التجارة في الأساس على استخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة.
  2. يمكن لأي متسوق حول العالم من خلال التجارة الإلكترونية البحث في عروض المنتجات والخدمات المتوفرة في المتاجر الإلكترونية والاختيار فيما بينهم وفقا للسعر المطلوب والمواصفات المكتوبة.
  3. سهلت التجارة الإلكترونية علمية البيع والشراء بشكل كبير دون بذل أي مجهود من جانب المتسوق، حيث استطاعت التجارة الإلكترونية الوصول لعدد أكبر من العملاء والبيع بشكل أفضل حول العالم، ما ساعدهم بشكل كبير على تحقيق أرباح غير مسبوقة.
  4. على الرغم من سهولة العمل في مجال التجارة الإلكترونية، إلا أنه يحتاج إلى مزيد من الجهد والعلم الجيد بمقومات وعوامل تحقيق هذا النجاح.
التجارة الإلكترونية
التجارة الإلكترونية

خمسة عوامل لنجاح التجارة الإلكترونية

تتبلور أساسيات نجاح التجارة الإلكترونية لتحسين خبرة المستخدم وتجربة المتسوق في العوامل الخمسة الآتية:

امتلاك متجر إلكتروني بمواصفات احترافية

يبدأ نجاح تجارتك الإلكترونية من امتلاك متجر أونلاين، حيث يمكن من خلاله عرض المنتجات أو السلع أو الخدمات بشكل جذاب حتى يمكن للمتسوق المرور بتجربة تسويقية ممتعة يتسنى من خلالها اختيار المناسب بسهولة وسرعة، وهو ما تحققه إحدى الشركات العربية المتخصصة في إنشاء المتاجر الإلكترونية باحترافية وإبداع متقن.

الإدارة الناجحة للمتجر الإلكتروني

  • الإدارة الناجحة لمتجرك الإلكتروني يمثل العامل الثاني من عوامل نجاح التجارة الإلكترونية.
  • يقصد بالإدارة الناجحة للمتجر الطريقة أو الاستراتيجية التي ستعتمد عليها بشكل واضح وصريح في معالجة الطلبات على منتجات أو سلع المتجر.
  • سياسات الاستخدام وبنود الخصوصية الخاصة بالمتجر الإلكتروني.
  • بالإضافة إلى السياسات المتبعة في إدارة كل مرحلة من مراحل التجارة الإلكترونية.
  • بداية من دخول المتسوق للمتجر وتأكيد الطلب مرورًا بعملية الدفع الإلكتروني.
  • حتى وصول المنتج إلى منزله بواسطة شركة الشحن التي تعاقد معها متجرك.

التعامل مع شركات قوية في تزويد الخدمات

لابد من مراعاة هذا العامل بشكل كبير عند العمل في مجال التجارة الإلكترونية، وذلك لأن التعامل والتكامل مع هذه الشركات الكبرى سيساعدك بشكل قوي وفعال على نجاح عملية البيع والشراء من البداية وحتى النهاية، ولذلك عليك التطلع إلى البحث عن شركات كبيرة تقوم بالتعاقد أو التعاون المثمر معها لتقدم إلى متجرك خدمات متخصصة في عمليات مختلفة من عمليات التجارة الإلكترونية، فلا تنسى جوانب عملية الشحن وطرق الدفع التي ربما تساعدك هذه الشركات على حلها بنجاح تام وأمان للمتسوق أيضا.

تعرف على: بحث عن التسويق الإلكتروني وأهم مصطلحاته المبدئية

الترويج لمنتجاتك إلكترونيًا

هناك العديد من قنوات التسويق الإلكتروني التي ينبغي الاستفادة منها بشكل فعال للترويج لخدماتك ومنتجات متجرك بشكل كبير يجذب لك جميع العملاء والزوار لزيارة متجرك وإتمام عمليات الشراء من داخله، فالتسويق الإلكتروني له قدرته الفائقة على تحقيق نتائج تسويقية وترويجية ضخمة وبتكلفة قليلة جدًا مقارنة بالتسويق التقليدي ووسائله وقنواته التقليدية.

ومن قنوات التسويق الإلكتروني التي يمكنك الاعتماد عليها ما يلي:

  1. التسويق بالمحتوى
  2. تسويق بالفيديو
  3. التسويق بالبريد الإلكتروني
  4. تسويق عبر محركات البحث
  5. التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي

الاعتماد على وسائل التواصل الاجتماعي في الترويج

لنجاح تجارتك الإلكترونية عليك ألا تغفل دور مواقع التواصل الاجتماعي، التي تمكنك من خلال توظيفها بشكل صحيح من الوصول لعدد كبير من العملاء والترويج لمنتجاتك لهم، من أهم وسائل التواصل الاجتماعي التي يجب الاعتماد عليها بشكل أساسي في التسويق والترويج لمتجرك الإلكتروني، هي فيس بوك وإنستجرام وسناب شات وتويتر وواتس أب وكذلك لينكدين.

التجارة الإلكترونية
التجارة الإلكترونية

أهمية التجارة الإلكترونية

تتبلور أهمية التجارة الإلكترونية في قدرتها على تحقيق العديد من الفوائد وهي:

  1. تخلق التجارة الالكترونية فرص العمل الحر والعمل في المشروعات الصغيرة والمتوسطة .
  2. تغني عن الخروج للعمل حيث يمكن العمل من المنزل، وهو ما سيفيد حركة المرور بشكل كبير في المجتمع.
  3. السماح ببيع بعض البضائع بأسعار أقل ومن ثم شراء الأفراد لكميات أكبر ورفع مستوى معيشتهم.
  4. إمكانية الاستفادة بالمنتجات والخدمات الخاصة بالدول النامية والتي لم تكن متاحة لهم من قبل.
  5. تتيح للشركات ميزة خفض التكلفة وهو ما يحقق لها زيادة في الأرباح مع خفض تكاليف التبادل من خلال التشغيل الالكتروني للبيانات.
  6. تقدم للشركات ميزة التسويق الأكثر فعالية والربح الكبير حيث الاعتماد على الإنترنت في التسويق وعرض المنتجات للجميع حول العالم.
  7. خفض التكاليف الإدارية بالإضافة إلى تكاليف الشحن والإعلان ومعلومات التصميم والتصنيع وتخفيض مصاريف الشركات.

فوائد أخرى التجارة الإلكترونية

  1. تساعد في إنشاء شركات عالمية التخصص.
  2. توفر للشركات عنصر الوقت والجهد.
  3. توفر للمستهلكين خدمات ما قبل وبعد البيع مع الحرص على تحسين جودة المنتجات لإرضاء العميل.
  4. تحقق للمستهلكين فرص التسوق أونلاين على مدار اليوم بأكمله في أي وقت ومن أي مكان.
  5. تقدم عروض تنافسية مميزة للمستهلكين من الحين للآخر.
  6. تخلق فرص عمل جديدة وخدمات ومنتجات جديدة، وسرعة تلبية احتياجات المستهلك.

اقرأ المزيد: التسويق المباشر في مصر.. أهدافه وأدواته وأسرار نجاحه

المعاملات الإلكترونية في مصر

  • على الرغم من التطورات الحالية في مجال التسويق والتجارة.
  • إلا أن هناك ثقافة سائدة على معظم فئات الشعب المصري.
  • وهو ما جعل الدفع النقدي هو السمة المسيطرة في مصر والمنطقة العربية عموما.
  • يشكل أكثر من 60% من العمليات في المنطقة مقارنة بنسبة لا تتخطى 5% في دول مثل بريطانيا وفرنسا.
  • ويرجع ارتفاع هذه النسبة لأسباب عدة أهمها عدم انتشار ثقافة بطاقات الائتمان بالشكل الكافي.
  • حيث إن أكثر من 56 % من إجمالي الأسر المصرية تفتقر لثقافة التجارة الإلكترونية.
  • كما أن عدد حاملي البطاقات الائتمانية في مصر حوالى 10 ملايين شخص مما يعنى أن 80% من التجارة الإلكترونية في مصر تعتمد على الدفع نقدا عند التسليم لكونه وسيلة أكثر أمانا.

مؤشر التجارة الإلكترونية العالمية

في اواخر عام 2019 نشر مركز معلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء المصري، إنفوجرافيك أكد فيه تقدم مصر 11 مركزًا في مؤشر التجارة الإلكترونية العالمي، وأوضح المركز أن مصر تقدمت من المركز 113 في عام 2018 إلى المركز 102 في عام 2019.

مشيرا إلى أن المؤشر يغطي هذا العام 152 دولة ويقيس جاهزية الدول اقتصاديا للاستفادة من التسوق عبر الإنترنت من خلال 4 مؤشرات فرعية، وقد جاءت في صدارة المؤشر دولة هولندا وفي المركز الثاني دولة سويسرا بينما حصل على المركز الثالث دولة سنغافورة.

اترك رد

تفاصيل اكتر whatsapp
%d مدونون معجبون بهذه: