fbpx
دراسة الماجيستير

دليلك الأرخص للدراسة في الخارج مجانًا

الدراسة في الخارج مجانًا من الأحلام التي يسعى إلى تحقيقها كثير من الشباب، واهتماما منا بهؤلاء الشباب الطموح تسعى جاهدة منصة ويلو الرقمية والتعليمية لتقديم كل ما يفيد الشباب من منح، ودورات تدريبية، وخبرات تعليمية يستفاد منها أكبر قدر ممكن من شبابنا العربي، وفي هذه السطور ستجدون أرخص الدول لدراسة الماجيستير، فإلى التفاصيل.

 

بداية ما هي أهمية دراسة الماجيستير ؟

 

لابد أن تكون دراسة الماجيستير خطوة جدية تسعى غليها لما لها من مميزات رائعة نقدمها لكم في هذه الفقرة كالتالي:

 

توفير فرص رائعة للتوظيف

 

شهادة الماجيستير ستجعل السي في الخاص بك مثمر بالنجاحات الأكاديمية التي تثقل من خبراتك التعليمية وهو ما يؤهلك لتقلد وظائف مرموقة في مجالك.

 

تسريع مسيرتك المهنية

 

دراسة الماجيستير ستمنحك فرص الترقي في العمل بشكل أسرع بكثير بدونها، كما أنها تفتح لها فرص لمرتبات أعلى بالمقارنة مع الأشخاص الغير دارسين ماجيستير سيكون ارتقائهم الوظيفي أبطأ ومرتباتهم أقل.

 

تحديث معارفك

 

دراسة الماجيستير فرصة رائعة لتحديث معارفك ودائرة علاقاتك كنت راغبًا في البقاء على اطلاع بمجريات الأمور في مجال تخصصك، وتحديث معلوماتك الأكاديمية، ستكون دراسة الماجستير هي الطريقة الأمثل للبقاء في الطليعة.

 

الاستفادة من المنح التي تقدمها الشركة

 

هناك الكثير من الشركات الكبرى التي تقدم منحا لموظفيها المقبلين على دراسة الماجيستير تتمثل في تغطية تكاليف الدراسة كاملة أو جزء منها، أو على شكل تعويضات مالية أو خصومات للالتحاق بجامعات معيّنة. إن كنت تعمل أو تخطّط للعمل في شركة كهذه، فلا تتردّد في استغلال هذه الفرصة .

 

المساهمة في نشر الأبحاث في مجال تخصصك تعتبر دراسة الماجستير فرصة لتعزيز المعرفة والفهم في مجال معيّن، ولكن أيضًا لنشر أبحاثك واكتشافاتك في مجال تخصصك. من خلال الانخراط في برنامج للماجستير فأنت تسمح لشغفك وحبّك لتخصص معيّن أن يقدّم شيئًا جديدًا في هذا الحقل من حقول المعرفة

 

التعلم للمتعة

 

على الرغم من أنّه ليس سببًا شائعًا جدًّا، غير أنّ البعض يتخذون القرار باستكمال دراستهم والحصول على درجة الماجستير لهدف وحيد، ألا وهو المتعة، فعندما تستمتع بعملية التعليم، وتحبّ العلم حقًا، وترغب في معرفة المزيد حول تخصصك، قد تتحوّل رغبتك هذه إلى شغف حقيقي، وجميع المساعي المدفوعة الشغف تُتوّج في الختام بالنجاح وتحقيق مراتب عُليا.

 

دراسة الماجيستير
دراسة الماجيستير

أرخص دول لدراسة الماجستير

 

ألمانيا

 

ألمانيا من ضمن هذه الدول، حيث تحرص ألمانيا على توفير الدعم الكامل للدراسة وجعلها دراسة مجانية لا تفرض سوى بعض الرسوم المنخفضة والتي لم تتجاوز 280 دولار فقط  لا غير وذلك رغبة من الدولة في الحفاظ على النمو الثقافي والتعليمي بها، ويستفيد بذلك الدعم الجامعي كافة الطلاب سواء كان من الطلاب الذين يتمتعون بالجنسية الألمانية أو من الطلاب الوافدون من خارج ألمانيا، وقد تتراوح الرسوم الدراسية التي تفرضها ألمانيا ما بين 170 دولار وتصل إلى حوالي 280 دولار  فقط لا غير وهو مبلغ زهيد للغاية.

 

علاوة على ذلك يجب أن ننوه بأن ألمانيا تعد واحدة من أفضل خمس دول ذات الكفاءة والجودة التعليمية إلى جانب أنها تتمتع باقتصاد قوي، ومما هو جدير بالذكر أن نظام الدراسة في المانيا من أفضل الأنظمة المتبعة من قبل الجامعات، ولذلك فقد أصبحت ألمانيا وجهة علمية  أساسية للكثير من الطلاب حيث يضم التصنيف العالمي للجامعات أكثر من ٤٠جامعة ألمانية وتصنيفها بين أفضل ١٠٠جامعة على المستوى العالمي.

 

 

السويد

 

هي إحدى دول الاتحاد الاوروبي ولذلك تتميز بالتحضر وتعدد الثقافات وقد أدى ذلك إلى رغبة العديد من الطلاب التوجه إليها، وأهم ما يميز الدراسة في السويد بأنها ذات تكاليف منخفضة، وكذلك أيضًا الرسوم الدراسية تعتبر غير موجودة، حيث أن الجامعات السويدية تدعم التعليم المجاني لكافة الطلاب الوافدين من داخل دول الاتحاد الأوروبي، أما فيما غير ذلك وفيما يخص الطلاب الوافدين من خارج السويد فيجب عليهم تسديد رسوم دراسية بمبلغ مالي حوالي  1670 دولار لكل سنة دراسية، ونظرًا لأن السويد تتمتع باقتصاد قوي وحياة متحضرة فقد أدى ذلك إلى ارتفاع تكاليف المعيشة بها حتى تصل إلى 13400 دولار في السنة الواحدة.

 

النرويج

 

تعد النرويج إحدى هذه الدول، وتوجد النرويج في شمال أوروبا وتشتهر بانخفاض تكلفة الدراسة على الرغم من أن النرويج تتميز بوجود المؤسسات التعليمية المعتمدة والتي تتميز بكفاءة أنظمتها التعليمية، كما أنها تعتمد في برامجها التعليمية على اللغة الإنجليزية ومما يميز النرويج كدولة أوروبية أنها تعتبر واحدة من أرخص الدول وأفضلها للدراسة سواء كان للطلاب من داخل الاتحاد الأوروبي، أو الطلاب الوافدين من الخارج حيث حدد رسوم التسجيل والتي تتراوح ما بين ٣٥ إلى ٧٥ دولار أمريكي فقط.

 

فرنسا

 

تتميز فرنسا بأن التعليم بها إلى حد ما يعتبر مجاني إلى جانب كفاءة وجودة التعليم، وقد بلغت رسوم التسجيل الخاصة بالجامعات حوالي 200 دولار، ولكن يجب على الطالب أن يجيد اللغة الفرنسية وذلك من خلال الالتحاق بإحدى المدارس التحضيرية نظير مبلغ قليل للغاية، ولا يفرق نظام التعليم بين الطلاب الذين يحملون الجنسية الفرنسية وما دون ذلك من الأجانب، ولكن ينبغي أن نعلم بأن تكاليف المعيشة في فرنسا قد تصل إلى 11000 دولار في السنة.

اترك رد

تفاصيل اكتر whatsapp
%d مدونون معجبون بهذه: