fbpx
التجارة الالكترونية

كيف تحول زوار متجرك إلى عملاء دائمين؟

العمل في التجارة الإلكترونية لا يقتصر على امتلاكك للمتجر أو الموقع الإلكتروني الذي تروج من خلاله لمنتجاتك أو خدماتك فقط، ولكن هناك الكثير من العوامل المؤدية إلى النجاح وهي العوامل الخمسة التي سنتطرق عليها في هذا المقال لتكون بمثابة دليل استرشادي نحو النجاح والتوفيق في مجال التجارة الإلكترونية، ولكن بجانب العوامل الخمسة هناك عامل هام جدا ألا وهو كيفية تحويل زوار المتجر إلى عملاء دائمين، وهو ما يمكن تحقيقه من خلال خطوات بسيطة ستتعرفون عليها في هذه السطور.

 

التجارة الإلكترونية

 

التجارة الإلكترونية بشكل بسيط هي أي عملية تشير إلى البيع والشراء عن طريق شبكة الإنترنت، حيث تقوم هذه التجارة في الأساس على استخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة، ويمكن لأي متسوق حول العالم من خلال التجارة الإلكترونية البحث في عروض المنتجات والخدمات المتوفرة في المتاجر الإلكترونية والاختيار فيما بينهم وفقا للسعر المطلوب والمواصفات المكتوبة، وقد سهلت التجارة الإلكترونية علمية البيع والشراء بشكل كبير دون بذل أي مجهود من جانب المتسوق، حيث استطاعت التجارة الإلكترونية الوصول لعدد أكبر من العملاء والبيع بشكل أفضل حول العالم، ما ساعدهم بشكل كبير على تحقيق أرباح غير مسبوقة، ولكن على الرغم من سهولة العمل في مجال التجارة الإلكترونية، إلا أنه يحتاج إلى مزيد من الجهد والعلم الجيد بمقومات وعوامل تحقيق هذا النجاح.

عوامل نجاح التجارة الإلكترونية

 

تتبلور أساسيات نجاح التجارة الإلكترونية لتحسين خبرة المستخدم وتجربة المتسوق في العوامل الخمسة الآتية:

 

امتلاك متجر إلكتروني بمواصفات احترافية

 

يبدأ نجاح تجارتك الإلكترونية من امتلاك متجر أونلاين، حيث يمكن من خلاله عرض المنتجات أو السلع أو الخدمات بشكل جذاب حتى يمكن للمتسوق المرور بتجربة تسويقية ممتعة يتسنى من خلالها اختيار المناسب بسهولة وسرعة، وهو ما تحققه إحدى الشركات العربية المتخصصة في إنشاء المتاجر الإلكترونية باحترافية وإبداع متقن.

 

الإدارة الناجحة للمتجر الإلكتروني

 

الإدارة الناجحة لمتجرك الإلكتروني يمثل العامل الثاني من عوامل نجاح التجارة الإلكترونية، ويقصد بالإدارة الناجحة للمتجر الطريقة أو الاستراتيجية التي ستعتمد عليها بشكل واضح وصريح في معالجة الطلبات على منتجات أو سلع المتجر وكذلك سياسات الاستخدام وبنود الخصوصية الخاصة بالمتجر الإلكتروني. بالإضافة إلى السياسات المتبعة في إدارة كل مرحلة من مراحل التجارة الإلكترونية بداية من دخول المتسوق للمتجر وتأكيد الطلب مرورًا بعملية الدفع الإلكتروني وحتى وصول المنتج إلى منزله بواسطة شركة الشحن التي تعاقد معها متجرك.

 

التعامل مع شركات قوية في تزويد الخدمات

 

لابد من مراعاة هذا العامل بشكل كبير عند العمل في مجال التجارة الإلكترونية، وذلك لأن التعامل والتكامل مع هذه الشركات الكبرى سيساعدك بشكل قوي وفعال على نجاح عملية البيع والشراء من البداية وحتى النهاية، ولذلك عليك التطلع إلى البحث عن شركات كبيرة تقوم بالتعاقد أو التعاون المثمر معها لتقدم إلى متجرك خدمات متخصصة في عمليات مختلفة من عمليات التجارة الإلكترونية، فلا تنسى جوانب عملية الشحن وطرق الدفع التي ربما تساعدك هذه الشركات على حلها بنجاح تام وأمان للمتسوق أيضا.

 

الترويج لمنتجاتك إلكترونيًا

 

هناك العديد من قنوات التسويق الإلكتروني التي ينبغي الاستفادة منها بشكل فعال للترويج لخدماتك ومنتجات متجرك بشكل كبير يجذب لك جميع العملاء والزوار لزيارة متجرك وإتمام عمليات الشراء من داخله، فالتسويق الإلكتروني له قدرته الفائقة على تحقيق نتائج تسويقية وترويجية ضخمة وبتكلفة قليلة جدًا مقارنة بالتسويق التقليدي ووسائله وقنواته التقليدية.

 

الاعتماد على وسائل التواصل الاجتماعي في الترويج

 

لنجاح تجارتك الإلكترونية عليك ألا تغفل دور مواقع التواصل الاجتماعي، التي تمكنك من خلال توظيفها بشكل صحيح من الوصول لعدد كبير من العملاء والترويج لمنتجاتك لهم، من أهم وسائل التواصل الاجتماعي التي يجب الاعتماد عليها بشكل أساسي في التسويق والترويج لمتجرك الإلكتروني، هي فيس بوك وإنستجرام وسناب شات وتويتر وواتس أب وكذلك لينكدين.

التجارة الالكترونية
التجارة الالكترونية

كيف تحول زوار متجرك إلى عملاء دائمين؟

 

العملاء في التجارة الالكترونية نوعين أساسيين لا ثالث لهما، أولها عملاء حاليين وثانيهما العملاء المحتملين للمتجر أو موقع التسوق عبر الانترنت .

 

العملاء الحاليين

 

هم تلك الفئة من المتسوقين الذين يشعرون بالولاء للمتجر الالكتروني ويترددون عليه باستمرار كخيار أولي وأساسي في الحصول على ما يحتاجون إليه من سلع ومنتجات أو حتى خدمات، على حسب ما يقدمه المتجر، وبالفعل هم تعاملوا أكثر من مرة مع هذا المتجر وليدهم خبرة ممتازة وتجربة مستخدم جيدة دفعتهم نحو الشعور بالانتماء والولاء للعلامة التجارية وكل ما تقدمه من منتجات أو سلع أو خدمات، وبالتالي نُطلق عليهم العملاء الحاليين أو الدائمين.

 

العملاء المحتملين

 

هم تلك الفئة من المتسوقين الذي يسعى صاحب المتجر الالكتروني إلى جذبهم ودفعهم نحو الشراء من المتجر أو الاستمتاع بواحدة من الخدمات التي يقدمها، وبذلك يكون قد نجح في تحويلهم من عملاء محتملين للمتجر إلى عملاء حاليين، ويطلق على العملاء المحتملين أيضًا زوار المتجر الالكتروني أو زوار موقع الويب، فهم يأتون إلى المتجر كزوار عاديين لأول مرة دون أن تكون لديهم سابق معرفة أو تجربة مع المتجر أو موقع التسوق، وإذا نجح الموقع في جذب انتباههم ودفعهم نحو الشراء منه يكونوا بذلك قد أصبحوا عملاء حاليين وليسوا محتملين.

تحسين معدلات تحويل الزائرين إلى عملاء

 

  1. يطلق على عملية تحسين معدلات تحويل الزوار إلى عملاء CRO ، ويُقصد بها تلك الإجراءات والتدابير التي يقوم بها أصحاب المتاجر الالكترونية من أجل الظهور بمتجر الكتروني فعال وتحسين تجربة المستخدم، وهي عملية تقوم في الأساس على مجموعة من التجارب التي تستند إلى البيانات، وتتيح لصاحب المتجر الالكتروني اكتشاف نقاط الضعف داخل متجره والتي تضعف من ظهوره على شبكة الانترنت ، وتساعده على معالجتها وتحسينها من أجل جذب مزيد من العملاء إلى المتجر.

 

  1. ليس هذا وفقط، بل تعمل كذلك على إصلاح أي عيوب قد تجعل تجربة المستخدم غير جيدة أو تؤدي إلى نفور الزوار الجدد من متابعة التسوق داخل المتجر الالكتروني لأي سبب من الأسباب، فهدفها الأولي والأساسي هو تشجيع المستخدمين الجدد على العودة إلى عملك مرة أخرى، لذلك تلعب هذه العملية دور بارز وفعال في جهودك المبذولة نحو تحويل الزوار الجدد إلى عملاء دائمين ومشترين لسلعك ومنتجاتك أو خدماتك التي تقدمها عن طريق شبكة الانترنت .

 

خطوات تحويل زوار المتجر الالكتروني إلى عملاء

 

التحدي الأكبر هنا هو كيف يمكن لأصحاب المتاجر الالكترونية تحويل الزوار أو العملاء المحتملين إلى عملاء دائمين لمتاجرهم، وهو بالفعل أمر يحتاج إلى مجهود كبير وضخم، إلا أن الوصول إليه ممكن وليس مستحيل، من خلال الخطوات التالية:

 

الجذب عبر البريد الالكتروني

 

واحدة من أهم وأبرز الطرق المعتمدة بنسبة كبيرة من قبل عدد كبير من أُصحاب المتاجر الالكترونية والعلامات التجارية على شبكة الانترنت ، هي دفع العملاء بشكل أو بأخر إلى تسجيل عنوان بريده الإلكتروني على موقع الويب الخاص بـ المتجر الالكتروني من أجل تزويده بآخر الأخبار والمستجدات وكذلك العروض الترويجية الخاصة بالمتجر.

 

وقد أثبتت تلك الاستراتيجية فاعلية كبرى في تحويل زوار الموقع الإلكتروني إلى عملاء حاليين، فقد كان ولا يزال البريد الإلكتروني أحد أفضل طرق التواصل مع العملاء والمستخدمين، وأحد أبرز طرق التسويق المُعتمدة في عالم التجارة الالكترونية والتي حققت بالفعل نتاج مُبهرة في رفع حجم المبيعات ورفع درجة الولاء للعلامة التجارية كذلك.

 

المشاركة من خلال البريد الإلكتروني أو وسائل التواصل الاجتماعي

 

من ضمن الـ استراتيجيات الفعالة بشدة في هذا الشأن أيضًا، هو قابلية المتجر الالكتروني الخاص بك لمشاركة منتجاته أو سلعه أو حتى خدماته عبر البريد الإلكتروني أو أي من وسائط التواصل الاجتماعي المختلفة الأخرى، وهذه الخاصية تساعد العملاء على استطلاع آراء أصدقائهم أو أقاربهم أو ذويهم حول ما تقدمه من منتجات ويريدون هم شرائها، عن طريق مشاركة تلك المنتجات معهم بسهولة عبر أي وسيلة إلكترونية يرغبون فيها، وهو الأمر الذي يدفع الزوار إلى تذكر موقعك والعودة إليه أكثر من مرة حتى ولو لم يجرون عملية الشراء في وقتها.

 

إمكانية إنشاء حساب على الموقع

 

من ضمن الطرق التي يُنصح بها في سبيل تحويل زوار متجرك إلى عملاء محتملين ومن ثم تحويلهم إلى عملاء دائمين، هو توفير إمكانية تسجيل حساب شخصي لكل زائر يأتي إلى المتجر، وهو أمر غاية في الأهمية ولابد من الاهتمام والعمل على توفيره، إذ امتلاك المتجر الالكتروني لمثل هذه الخاصية يساعد مستخدمي وزوار موقعك الإلكتروني على الاحتفاظ بالخيارات التي وقع عليها اختيارهم أو يفضلون الحصول عليها ولكنهم يريدون التفضيل بينها وبين أخرى، وهو أمر من شأنه زيادة فرصة عودتهم لمتجرك من جديد من أجل إتمام الشراء للمنتجات التي تم حفظها على حسابهم الشخصي.

 

إبراز التوصيات حول المنتجات أو الخدمات

 

لا تنسى أثناء تنفيذ أي من الـ استراتيجيات السابقة أن تتأكد من أن متجرك أبرز أهم التوصيات حول المنتجات أو الخدمات للزوار أثناء تجولهم داخل المتجر الالكتروني ، فهو أمر وطريقة فعالة للغاية في الهدف الذي نسعى إليه، فقد أثبتت دراسات تجارة التجزئة عبر الإنترنت أن توصيات المنتجات المخصصة والمستهدفة يمكنها بشكل فعال تحويل الزائرين إلى مشترين فعليين وعملاء دائمين بعد ذلك للموقع الإلكتروني، لذلك من الضروري في هذا الشأن الاهتمام بتلك النقطة جيدًا، ولابد أن تكون تلك التوصيات حول المنتجات مبنية على  دراسة اهتمامات الزائر، وذلك من خلال تتبع حركة الزائر داخل المتجر، بداية من استخدامه لأداة البحث وإضافة المنتجات إلى سلة المشتريات أو حتى انشاء حساب على الموقع.

 

الرد على رسائل الزوار وطلبات التواصل بسرعة

 

استراتيجية أخرى لا يمكن تجاهلها في هذا الشأن وهي سرعة الرد على رسائل الزوار او طلبات التواصل مع فريق المتجر الالكتروني، من أجل الرد على أسئلتهم واستفساراتهم بشأن التعامل مع الموقع أو تفاصيل منتج أو خدمة معينة معروضة على الموقع وما إلى ذلك، وهو أمر مهم للغاية أن يحصل الزائر على رد فوري وسريع على أي من أسئلته أو استفساراته، فهو يبعث لديه الإحساس بالأهمية، وهو بدوره ما يدفعه بشدة نحو التعامل مع المتجر والشراء منه في حالة حصوله على ما يريد.

ذات صلة :

كيفية عمل إعلان ممول على الفيس بوك 2020

صفحة الفيسبوك

اترك رد

تفاصيل اكتر whatsapp
%d مدونون معجبون بهذه: